مديرية التعليم بالناظور تتسبب في تخرج أفواج من المناضلين عبر الإسهام بالدفع بهم إلى خارج أسوار المدارس وإلقاء الشعارات.+صور و فيديو

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 9:21 مساءً
مديرية التعليم بالناظور تتسبب في تخرج أفواج من المناضلين عبر الإسهام بالدفع بهم إلى خارج أسوار المدارس وإلقاء الشعارات.+صور و فيديو

سلوان سيتي

نظمت ساكنة دوار أولاد عمامو بزايو يومه الأربعاء 11 أكتوبر 2017 وقفة احتجاجية أمام استئنافية الناظور لمؤازرة معتقلي حجرات الدراسة: سعيد العايلي المضرب عن الطعام لما يقارب الشهر و إبراهيم خنيتي. وقد جاءت الوقفة تزامنا مع تقديم المعتقلين لجلسة التحقيق التفصيلي في إطار المتابعة على خلفية الاحتجاجات التي عرفها الدوار ردا على عدم وفاء المديرية بتعهدها ببناء حجرتين دراسيتين وتوفير حافلات لنقل تلاميذ الدوار البعيد عن المؤسسات التعليمية.
وقد حضر الوقفة عدد كبير من سكان الحي الذي انتقل عن بكرة أبيه إلى الناظور لمؤازرة المتابعين. وكان الأطفال والنساء من بين المشاركين والمرددين للشعارات المطالبة بإطلاق صراحهما فورا. وما ميز الجلسة هو مطالبة هيأة الدفاع بمتابعة المعتقلين في حالة سراح لعدم توفر أدلة تدينهما بما نسب إليهما. وكم كان المنظر مؤثرا حين أجهش الأطفال بالبكاء هم يتابعون نقل المعتقلين من محكمة الاستئناف صوب السجن المحلي بالناظور. كيف لا يبكون وهم يشاهدون من ضحيا بحريتهما من أجل حقهم في الكرامة والتعليم في ظروف مريحة ولائقة!


وقد شاركت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في هذه الوقفة لمؤازرة سعيد العايلي وإبراهيم خنيتي. كما تجدر الإشارة إلى أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان سبق وأن بعث بلجنة جهوية للوقوف على بعض الحقائق المرتبطة بهذا الملف.
وحسب مصدر مقرب من المعتقلين فإنهما كانا يتمتعان بمعنويات عالية أثناء جلسة التحقيق.

IMG-20171011-WA0038

IMG-20171011-WA0039

IMG-20171011-WA0041

IMG-20171011-WA0036

IMG-20171011-WA0040

IMG-20171011-WA0044

رابط مختصر