خطير : مصرع فتاة عشرينية بعد دهسها من القطار و أنباء ترجح فرضية الإنتحار

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 23 يوليو 2015 - 1:03 مساءً
خطير : مصرع فتاة عشرينية بعد دهسها من القطار و أنباء ترجح فرضية الإنتحار

سلوان سيتي 

لقيت شابة في مقتبل العمر مصرعها صباح اليوم في حدود العاشرة و الربع بعد أن دهسها القطار رقم 202 القادم من وجدة على بعد حوالي نصف كيلومتر عن محطة مدينة جرسيف.

وحسب مصادر طبية مسؤولة من المستشفى الإقليمي بجرسيف و شهود بعين المكان فإن الإصطدام شطر الشابة العشرينية الى نصفين و فارقت الحياة على إثره فورا مما اضطر الى توقف القطار،ونقل الهالكة الى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي للتعرف على هويتها وتشريح جثتها و تحرير محضر قانوني يشرح أساب الوفاة كإجراء روتيني.

في نفس السياق تفيد الأخبار من مصادر خاصة  أن سائق القطار قام بإطلاق المنبه بعدما شاهد الفتاة وسط السكة الحديدية مما جعلها تخرج عنها لتعود من جديد اليها مما يرجح فرضية الإنتحار التي تجهل أسبابه لحد الآن.

في سياق متصل أكد مراسل لجرسيف سيتي الزميلة  السيد (مصطفى.ك) الذي كان على متن القطار المنطلق من مدينة جرسيف أمس الأربعاء عند الثالثة زوالا أنه عرف إزدحاما شديدا و حرارة مفرطة لا تطاق وغياب أجهزة التكييف،مما ترتب عنها إغماء أحد الركاب القادمين من مدينة تاوريرت (سعيد.ت)بعد تجاوز محطة واد أمليل  و الذي يتابع دراسته في المحاسبة و يتجه نحو الرباط لزيارة الطبيب،ولولا الألطاف الإلهية ومساعدة المسافرين حيث قدموا له الإسعافات الأولية لحصل ما لم يكن في الحسبان،ليتم مرافقته الى الرباط برعاية وعناية من طرف أحد الركاب المتطوعين في غياب لأي من موظفي القطار.في وقت كانت عائلات بينها كبار للسن و أطفال يشكون من الحرارة و مشقة السفر خلال تلك الرحلة.

المصدر : جرسيف سيتي

fes1-700x300 fes132fes1342fes12

رابط مختصر