وفاة أحد المتهمين في الملف توقف محاكمة بارون المخدرات الريفي “الزعيمي”

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 27 يناير 2017 - 11:28 صباحًا
وفاة أحد المتهمين في الملف توقف محاكمة بارون المخدرات الريفي “الزعيمي”

سلوان سيتي

شكل ملف نجيب الزعيمي عشية أمس الأربعاء حدثا مميزا داخل محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بعد إحضار المتهمين من سجن عكاشة تحت حراسة أمنية مشددة، وتغطية من طرف عناصر فرقة الصقور، حيث خيمت وفاة والد الزعيمي على الجلسة.

وبعد أن أجرت هيئة الحكم بالقاعة 8 جردا للمتهمين، طلب القاضي من أحد المتهمين مواصلة تصريحاته التي انطلقت في الجلسة السابقة، لكن دفاع نجيب الزعيمي قاطع الجلسة صارخا في وجه الهيئة بأن الحزن يخيم على الجميع بعد وفات محمد الزعيمي والد المتهم الرئيسي الذي تعذر عليه الحضور، لأنه لازال يعيش في حالة هيستيرية.

وأوضح دفاع نجيب الزعيمي المحكوم بالإعدام في ملف الاتجار الدولي في المخدرات، أن والده توفي بين أحضانه وهو في سن 85 سنة، داخل سجن عكاشة، حيث كان يقضي عقوبة سجنية من 25 سنة، وأن مراسيم دفنه بالناظور جاءت تزامنا مع انعقاد جلسة الحكم، ملتمسا مراعاة الظرفية الحزينة وتأجيل الجلسة.

وبعد المداولة على المقعد قررت هيئة الحكم تأخير الملف إلى فبراير المقبل، ومراعاة ظروف المتهم الرئيسي الذي فقد والده قبل يومين.

رابط مختصر