هيئات حقوقية : شبهة الاعداد المسبق تحوم حول أعمال التخريب بالحسيمة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 مارس 2017 - 10:34 مساءً
هيئات حقوقية : شبهة الاعداد المسبق تحوم حول أعمال التخريب بالحسيمة

سلوان سيتي/ متابعة

ادان فرعي كل الجمعية المغربية لحقوق الانسان ومنتدى شمال المغرب لحقوق الانسان، “أشكال العنف والبلطجة” التي عرفتها الحسيمة امس الجمعة عقب مباراة شباب الريف الحسيمي والوداد البيضاوي.
وقالت الهيئتان في بيان مشترك ان أعداد غفيرة من أنصار الوداد البيضاوي “خرجت في مسيرات غاضبة مصاحبة بأعمال إجرامية، قادها ثلة من الأشخاص تحوم حولهم شبهة الإعداد المسبق من أجل التخريب”، كما سجلتا تباطؤ لقوى الأمن المتواجدة بالحسيمة بكثافة غير معهودة، في التدخل من أجل احتواء الوضع بالسرعة اللازمة حسب ما جاء في البيان.
واعتبر البيان ان ما حدث “يطرح علامات استفهام حول ما يتربص بالأمن العمومي من مآمرات تتخوف الحركة الحقوقية أن تكون جهات معينة تحاول توجيه رسالة ما للساكنة تنطوي على خلفيات ضامرة للأشياء لها علاقة بالحراك الشعبي الذي تعرفه المنطقة منذ أزيد من أربعة أشهر”.
وحملت الهيئتان المسؤولية للسلطات الأمنية في “عدم التدخل في الوقت المناسب من أجل احتواء الوضع قبل الانفجار خصوصا أن مؤشرات هذه السلوكات المنحرفة كانت بادية قبل بداية المباراة بيوم واحد”، مطالبة السلطات بإجراء تحقيق في كل مجريات الحادثة للكشف عن الأسباب الحقيقية للأحداث اللا رياضية التي شهدتها الحسيمة على حد تعبير البيان.
رابط مختصر