في بادرة طيبة شباب سلوان و جمعية الوفاق يدخلان الفرحة على العائلات المعوزة بسلوان+صور و فديو

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 15 يناير 2017 - 12:50 صباحًا
في بادرة طيبة شباب سلوان و جمعية الوفاق يدخلان الفرحة على العائلات المعوزة بسلوان+صور و فديو

سلوان سيتي 

نظمت عشية يومه السبت 14 يناير 2017 فعاليات شبابية بسلوان بتنسيق مع جمعية وفـاق سلوان للتنمية البشرية و بدعم من شركة TOILTEX لصناعة الأغطية حملة خيرية لتوزيع مجموعة من الأغطية و عدد من الملابس على الفقراء و المعوزين بمدينة سلوان.

و قد استهلت الامسية بقراءة آيات بينات من الذكر الحكيم من القارئ الشاب يوسف البغيوسي، تلتها كلمة ترحيبية للسيد أيوب البوعبلاتي رئيس جمعية الوفاق للتنمية البشرية الذي رحب بجميع الحاضرين من مستفيدين و متطوعين و أشاد بالعمل الجبار الذي يقوم به شباب سلوان من أجل إدخال الدفئ على اليتامى و الفقراء بمدينة سلوان، كما شكر ممثلة شركة توالتيكس على تقديم الدعم لإنجاح المبادرة الخيرية للموسم الثاني على التوالي، ثم أعطيت الكلمة للسيد ممثل المجلس البلدي بسلوان السيد علي شيخي النائب الأول للرئيس ليشكر بدوره الفعاليات الشبابية الساهرة على تنظيم “حملة الدفئ” متمنيا لهم بتكرار مثل هكذا مبادرات، مع إبدائه بدعمه اللامشروط في الانخراط معهم في جميع الأنشطة الخيرية الانسانية.

و بدورها أبت السيدة ممثلة شركة TOILTEX إلا أن تعبر عن فرحها بتواجها و مساهمتها في إدخال الدفئ على الفئات المعوزة و النساء الأرامل منهن و الأطفال اليتامى و شكرت جميع الساهرين على تنظيم هذا اللقاء الخيري الذي إن دل على شيئ فهو يدل حسب قولها على روح التعاون و التآزر الذي يُعْرَفُ لها أبناء المنطقة، و أبدت استعدادها و حثت على تكرار مثل هذه المبادرات.

وفي نفس السياق جائت كلمة السادة ممثلي شباب سلوان ياسين مرشوح و عثمان الميكانيكي اللذان تقدموا بالشكر الجزيل لجميع المساهمين و المتطوعين الذين قدموا لهم يد العون من قريب أو بعيد من أجل البصم على نجاح الحملة الخيرية التي استحسنت من طرف جميع الحاضرين و المتتبعين.

الحملة التي اطلق عليها اسم “حملة دفئ” في موسمها الثاني عرفت نجاحا كبيرا حيث استفاد ما يزيد عن 100 عائلة وُزِّعَت عليهم غطائين لكل منها و مجموعة من الملابس حسب عدد اطفال كل عائلة.

و بعد الانتهاء من توزيع الأغطية و الملابس ختمت الأمسية بتكريم و توزيع شواهد تقديرية رمزية على الشباب المساهمين في هذه الحملة.

رابط مختصر