غيـــاب الأمـن بـدوار بوهراوة-بوعرك و انتشـار المخــدرات يُقْلِقُ السـاكنة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 14 يوليو 2016 - 11:16 مساءً
غيـــاب الأمـن بـدوار بوهراوة-بوعرك و انتشـار المخــدرات يُقْلِقُ السـاكنة

سلوان سيتي 

بعد مرور شهر رمضان المبارك و كما يُقَال “عادت حليمة إلى عادتها القديمة” مثال ينطبق على كل شخص عاد إلى خصاله الذميمة من شرب للخمر و تعاطِِ للمخدرات بشتى أنواعه.

فمباشرة و منذ حلول عيد الفطر بدأ سكان دوار بوهراوة يشتكون من الأشخاص الذين يقصدون الدوار من أجل التعاطي للمخدرات بعيــدا عــن مرأى رجال الدرك الملكي و المخزن، فغيــاب هذيـن الأخيرين يزيد من حدة و خطورة هذه الظاهرة.

و علاقة بالموضوع فقد تلقينا عديدا من الرسائل و الشكايات من طرف ساكنة الدوار حيث أنهم يستنكرون بشدة الغياب التام لدوريات الدرك الملكي و كذا القوات المساعدة، مما يستغله مستعملي المخدرات للتعاطي لها في أمن و أمان و خصوصا بعد التقسيم الجديد الذي تحول فيه انتماء منطقة بوهراوة إلى النفوذ الترابي لجماعة بوعرك و أصبحت تعيش نوعا من التهميش كما جاء في تصريحات أحد الساكنة.

و عن نفس المتحـدث فإن ساكنة دوار بوهراوة تطالب السلطات المعنية للتدخل و إعادة الهدوء و السكينة للسكان و أبنائهم.

رابط مختصر