طارق ابن علي يلقي خطبة الجمعة بمسجد الوحدة بسلوان.

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 15 أغسطس 2015 - 11:45 مساءً
طارق ابن علي يلقي خطبة الجمعة بمسجد الوحدة بسلوان.

سلوان سيتي  محمد بولعيون / صور أسامة أسامة

عرف مسجد الوحدة بسلوان يوم أمس الجمعة 28 شوال الموافق ل 14 غشت 2015 حضور الداعية طارق ابن علي حيث كانت مفاجئة لمصلي مسجد حي الوحدة الذين رحبوا به و أبدوا فرحهم الكبير بهذه المفاجئة،حيث عرف المسجد حضورا مكثفا للمصلين.

كانت خطبة الداعية طارق ابن علي تحت عنوان بر الوالدين،حيث تحدث خلالها عن مفهوم، فضائل، آداب، وأحكام بر الوالدين حيث استهل ذلك بشرح مفهوم البر، و كانت خطبته عبارة عن رسالة مختصرة في ((بر الوالدين)) بيَّن فيها: مفهوم بر الوالدين، لغة واصطلاحاً، ومفهوم عقوق الوالدين لغة واصطلاحاً، ثم ذكر الأدلة من الكتاب والسنة الدالة على وجوب بر الوالدين، وتحريم عقوقهما، ثم ذكر أنواع البر التي يوصل بها الوالدان بعد موتهما.

و قد قارن الداعية البار بوالديه مع المجاهد في سبيل الله و فضل الأول على المجاهد في سبيل الله حيث قال بر الوالدين أفضل من الجهاد، وأعلا مراتب الجهاد في سبيل الله تعالى، لحديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم يستأذنه في الجهاد فقال: ((أحيٌّ والداك؟)) قال: نعم، قال: ((ففيهما فجـــاهد)). وفي لفظ لمسلم: أقبل رجل إلى نبي الله  فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد أبتغي الأجر من الله، قال: ((فهل من والديك أحدٌ حيٌّ؟)) قال: نعم، بل كلاهما، قال: ((تبتغي الأجر من الله؟)) قال: نعم، قال: ((فارجع إلى والديك فأحسن صحبتهما)). متفق عليه.

و قد ختم الداعية خطبته بالدعاء لجميع أموات المسلمين،و دعى المصلين إلى البر بالوالدين.

و بعد صلاة الجمعة قام الداعية طارق ابن علي باستجواب بعض المصلين بذات المسجد الذين فقدوا والديهم حيث طرح عليهم السؤال التالي : ماذا ستفعل لو كان والديك أحياء ؟ ماذا سيكون رد فعلك؟ بكانت الأجوبة جد مؤثرة،ما أعطت عبرة للمصلين الذين أخذ بعضهم في البكاء.

Untitled-2

11855422_881803135242733_2039909157_n  11872643_881802978576082_1891904559_n 11872959_881802975242749_1374254979_n 11894737_881786371911076_562107708_o

11868709_881803131909400_1365107793_n

رابط مختصر