سوء تدبير المديرية الإقليمية للتعليم يتسبب في ضياع نصف سنة من الدراسة للمستوى الثاني بمدرسة تاوريرت بوستة بسلوان

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 يناير 2017 - 8:19 مساءً
سوء تدبير المديرية الإقليمية للتعليم يتسبب في ضياع نصف سنة من الدراسة للمستوى الثاني بمدرسة تاوريرت بوستة بسلوان

سلوان سيتي

“بعد مرور نصف سنة من الدراسة، إلا أن المديرية الإقليمية للتعليم بالناظور لازالت تلعب في المناصب داخل المؤسسات التعليمية الابتدائية” رسالة تلقيناها في موقع سلوان سيتي تحمل مجموعة من الارتسامات من الغيورين عن قطاع التعليم بمدينة سلوان، و تترجم الغضب الشديد الذي ينتاب أعضاء جمعية أمهات و آباء تاوريرت بوستة بسلوان و كذا أباء تلاميذ المستوى الثاني بذات المؤسسة، حيث أن أبنائهم لم يدرسوا منذ بداية الموسم إلى يومنا هذا، رغم أنهم يتوجهون إلى المدرسة كل يوم إلى أمل أن يجدوا أستاذا أو أستاذة تعيدهم إلى حجرة الدراسة، لكنهم يعودون إلى آبائهم مستائين و متذمرين من الغياب الطويل لمدرسهم.

و حسب ما وردنا فإن مدرس المستوى الثاني بمدرسة تاوريرت بوستة متوفر لكن على الورق فقط!! لأنه انتقل في الحقيقة ليعمل في مدرسة وادي المخازن على سبيل التكليف و من أجل سد الخصاص بهذه الأخيرة، ليترك تلاميذه في الشارع بدون مدرس، رغم أن مدير مؤسسة تاوريرت بوستة قام بضم قسمين في البداية لكي لا يحرم التلاميذ من الدراسة في انتظار أن تقوم المديرية الاقليمية بالناظور بتعويض الأستاذ الذي كلفته بالعمل في وادي المخازن، إلا أنه اضطر لتقسيم الفوجين نظرا للاكتظاظ المهول داخل القسم.

إضافة إلى كون تلاميذ المستوى الثاني لا يتوفرون على مدرس فإن في مقابل ذلك هؤلاء التلاميذ مهددون بخطورة الطريق و سرعة السيارات نظرا للموقع الذي تتواجد به المؤسسة في انعدام تام للأمن بالمنطقة المنطقة.

و قد تقدمت جمعية أمهات و آباء مدرسة تاوريرت بوستة بسلوان بعدد من الشكايات و الطلبات إلى المديرية الإقليمية للتعليم بالناظور إلا أن هذه الأخيرة لم تكترث للمعاناة التي يعيشها التلاميذ و أولياء أمورهم، و لم تحرك ساكنا إلى الآن، بدعوى أنها تنتظر تعيينات الأساتذة المتعاقدون.

16010455_364675527222290_479270307_o

16010247_364675450555631_1474081119_o

15966715_364675640555612_677434726_o

رابط مختصر