فضيحة : إقصاء الملاكم المغربي حسن سعادة من منافسات ريوديجنيرو 2016 بسبب التحرش الجنسي

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 7 أغسطس 2016 - 10:36 صباحًا
فضيحة : إقصاء الملاكم المغربي حسن سعادة من منافسات ريوديجنيرو  2016 بسبب التحرش الجنسي

سلوان سيتي

تأكد بشكل رسمي خروج الملاكم المغربي حسن سعادة من منافسات منتخب بلاده في أولمبياد ريو دي جانيرو “ريو 2016″، حيث كان من المتوقع أن يواجه التركي أونال ميميت ندير، عصر اليوم السبت، في نزال الدور الأول لوزن أقل من 81 كلغ.

وكانت الشرطة البرازيلية، قالت إنه تم اعتقال الملاكم المغربي حسن سعادة في القرية الأولمبية لدورة ألعاب ريو بتهمة التحرش الجنسي.

ويشتبه في أن سعادة، البالغ 22 عاما، تحرش باثنتين من موظفات الخدمة في القرية، أمس الأول الأربعاء، وتبلغ فترة الاعتقال الأولى 15 يوما.

وتحدث بيان الشرطة عن “الاغتصاب”، ولكن بموجب القانون البرازيلي فهذا التوصيف يشمل أيضا أعمالا أقل عندما تكون ضد إرادة الشخص أو عندما يكون الشخص قاصرا.

وأكد منير بربوشي، المدير الفني لمنتخب الملاكمة المغربي، أن “دورة ريو انتهت قبل انطلاقتها بالنسبة إلى حسن سعادة”، إذ تخلف الأخير عن عملية الوزن المعتادة قبل خوض نزالات الملاكمة، لأن الملاكم المغربي ما زال قيد الحراسة النظرية.

فيما شدد بالعربي موخاريق، سفير المملكة المغربية في البرازيل، إن الملاكم المغربي موضوع قيد الحراسة النظرية، وسيمثل أمام القضاء البرازيلي.

وأشار: “كلفت السفارة المغربية محاميا برازيليا مختصا للدفاع عن البطل المغربي، وانتقلت شخصيا إلى ريو دي جانيرو لتتبع القضية”، مردفا: “تقول عاملتا النظافة في أطروحتهما أن حسن سعادة حاول التحرش بهما، لكنهما لا يتوفران عن دلائل تثبت ذلك”.

رابط مختصر