الشرطة الدولية تطلق عملية تفتيش تستهدف أفراد الجالية المغربية لهذه الأسباب

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 14 يوليو 2018 - 9:46 صباحًا
الشرطة الدولية تطلق عملية تفتيش تستهدف أفراد الجالية المغربية لهذه الأسباب
سلوان سيتي
متابعة

اطلقت الشرطة الدولية عملية اطلقت عليها اسم “نيبون”، تهدف الى تعزيز الرقابة على الحدود في موانئ البحر الابيض المتوسط، عبر التفتيش المنتظم للركاب على متن السفن والعبارات والزوارق الترفيهية التي تتنقل بين اوروبا وافريقيا.

وفي هذا الاطار تم بحر الاسبوع الماضي تفعيل هذه العملية ، بموانئ الجنوب الاسباني خاصة الليكانتي وموتريل، شارك فيها المكتب الوطني المركزي للانتربول في اسبانيا، بالتنسيق مع وحدة الحدود المركزية في ذات البلد، واللواء المتنقل للمفوضية العامة للسلامة ، فضلا عن اعضاء من شرطة موتريل واليكانتي.

وبالإضافة إلى إسبانيا ، ستشمل هذه العملية الجزائر وفرنسا وإيطاليا والمغرب وتونس من أجل التصدي للاتجار بالمخدرات والاتجار بالبشر والاتجار بالأسلحة في المناطق البحرية، فضلاً عن تحديد هوية المقاتلين الإرهابيين المحتملين.

وتم في الموانئ المذكورة فحص قوائم المسافرين للبحث عن بيانات اسمية مزورة او مسروقة، كما تم فحص السيارات ومقارنتها مع بياناتها مع المتواجدة في قاعدة البيانات المتعلقة بالسيارات المسروقة.

رابط مختصر