الريفية مريم عدناني تدخل التاريخ بكونها أول ربانة طائرة مغربية ومسلمة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 مايو 2016 - 11:56 مساءً
الريفية مريم عدناني تدخل التاريخ بكونها أول ربانة طائرة مغربية ومسلمة

سلوان سيتي

تعتبر الريفية مريم العدناني، ذات 23 ربيعا، والمنحدرة من الريف، أول امرأة ربان طائرة مسلمة بأوروبا. 
 مريم العدناني مزدادة في دان هاخ الهولندية،  أصبحت الآن أول ربان طائرة مسلمة في أوربا بعد تدريب مكثف بأكاديمية   NLS CAE أوكس فورد للطيران العالمية في أمستردام، كجزء من مجموعة من الدورات التي اتبعتها، والتي شملت أيضا الولايات المتحدة الأمريكية وبلجيكا التي تدربت فيها على قيادة البوينغ 737. وصلت إلى مطار شيفوول الهولندي في الثامن عشر من هذا الشهر رفقة والديها و مصحوبة بدبلومها في الطيران من بريطانيا. و بعد ما يقرب من عامين من التدريب، أصبحت مريم على استعداد أخيرا لتصبح قائدة للرحلات التجارية، وهي تفتخر بذلك، وتفتخر بانتمائهاللريف، كما كتبت على صفحتها في الفيسبوك. .
عدناني وبعد انتشار الخبر الذي الذي تناقلته كبريات الصحف العالمية بكونها اول امراة ”عربية” تحصل على ديبلوم قيادة الطائرات السياحية الكبيرة، إضطرت إلى توضيح مسألة الهوية المرتبطة بها على صفحتها بالفايسبوك، معلنة عن كونها ليست بامرأة عربية، بل أمازيغية الهوية وابنة وطن ريفي .
والآن ستبدأ مريم مشوارها المهني على الطائرات من مطار شخيبول- أمستردام- الدولي، لتصبح بذلك تاريخيا أول ربانة طائرة مغربية ومسلمة.
رابط مختصر