الحسيمة .. أحكام تتراوح بين سنة و 20 سنة سجناً في حق مجموعة جديدة من معتقلي الحراك

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 11:01 صباحًا
الحسيمة .. أحكام تتراوح بين سنة و 20 سنة سجناً في حق مجموعة جديدة من معتقلي الحراك

سلوان سيتي

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، ليلة الثلاثاء 29 غشت الجاري، أحكاماً “قاسية” في حق عدد من المعتقلين على خلفية الحراك الاحتجاجي بالريف وأحداثه.
و بعد الاستماع الى المتهمين الموزعين على سبعة ملفات يُتابع فيها 32 معتقلاً، والاستماع الى دفوعات المحامين وملتمس النيابة العامة خلال جلسة اليوم، وبعد المداولة قضت هيئة المحكمة بادانة المعتقل جمال اولاد عبد النبي بـ20 سنة سجناً نافداً، بعد مؤاخذته بتهمة اضرام النار في بيت وناقلات بها أشخاص، المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 580 من القانون الجنائي المغربي اضافة الى تهم اخرى من قبيل قطع طريق عمومي وممارسة العنف في حق رجال القوة العمومية نتج عنه جروح، وإتلاف وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، والعصيان المسلح والتحريض و حيازة السلاح في ظروف من شأنها المس بالأمن العام.
كما أدانت المحكمة ذاتها كل من فريد آيت عمر أوعيسى و صلاح شعبوت المعتقلين على خلفية وقفة اليوم الثاني من عيد الفطر بهضبة أزروجيذار ببني بوعياش بثلاث سنوات سجناً نافداً، وهي العقوبة السجنية ذاتها التي قضت بها المحكمة في حق كل من عبد الحي احدوش و عابد بنيوسف، بعد مؤاخذتهم بتهم التظاهر غير المرخص، والعصيان المسلح و  وإهانة أفراد القوات العمومية أثناء آداء مهامها و تعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة.
وقضت المحكمة كذلك بالسجن النافذ لمدة سنتين في حق كل من انور أمجوط وشاكر العيادي وسعيد المرابط و بسنة واحدة سجنا في حق وضيف الكموني.
هذا وأخرت غرفة الجنايات الابتدائية الحكم في حق باقي المعتقلين الى غاية شهر شتنبر.
المصدر : دليل الريف
رابط مختصر