الحراك الشعبي بالناظور يدعو للدفاع عن انشاء مركز لعلاج أمراض السرطان بالإقليم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 1 فبراير 2017 - 11:52 مساءً
الحراك الشعبي بالناظور يدعو للدفاع عن انشاء مركز لعلاج أمراض السرطان بالإقليم

سلوان سيتي

الحراك الشعبي بالناظور
بلاغ

كما كان معلنا عنه، عقد نشطاء الحراك الشعبي بالناظور إجتماعهم المفتوح يوم الأربعاء 1 فبراير تدارسوا خلاله أهم خطواتهم النضالية بعد عرضهم للملف المطلبي أمام الرأي العام.
وقد تركز النقاش بالأساس حول محطتين نضاليتين تهمان الحراك بالريف على وجه الخصوص.
ويتعلق الأمر بمحطة 4 فبراير أو اليوم العالمي لمحاربة داء السرطان، على اعتبار أهميتها بالنسبة للساكنة، وكون مطلب بناء مستشفى لعلاج السرطان بالإقليم أحد أهم مطالب الحراك.
وقد ذكر الحضور بما يعانيه أبناء الريف جراء هذا المرض الخبيث وكونه مرتبط بحدث مؤلم آخر يتعلق بالغازات السامة التي استهدفت الريف خلال عشرينات القرن الماضي من طرف القوى الاستعمارية.
أما المحطة الثانية فتهم إحياء ذكرى رحيل المجاهد الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي التي تصادف يوم 6 فبراير.
وبعد نقاش مستفيض ومسؤول، خلص الإجتماع إلى نقط أساسية بهذا الصدد أكد من خلالها المناضلون على :
1_ إستمرار النشطاء في أشكالهم النضالية على أرضية الملف المطلبي المفتوح الذي سبق لهم بلورته بمعية الجماهير الشعبية.
2_ دعمنا المبدئي لجميع النضالات الشعبية التي تخص مطالب الحراك بما في ذلك مطلب مستشفى علاج مرضى السرطان بالريف كمطلب مشروع استعجالي لساكنة الإقليم.
3 _ تحذيرهم من أي إستغلال سياساوي للملفات الإنسانية لأبناء الريف التي لم تعد تقبل المزايدت أو الاستفراد. خاصة بعد التجارب المريرة لاستغلال ملفات شبيهة من قبيل؛ ملف الغازات السامة، ملف جبر الضرر و زلزال الحسيمة…
4_ تثميننا لجميع المبادرات الشعبية التي تخدم مصالح بالريف عموما والإقليم خصوصا.
5_ دعوتنا للجماهير الشعبية و النخب المحلية و كافة الهيئات للانخراط في الدفاع عن ملف مطالب الحراك بما في ذلك مطلب مستشفى علاج مرضى السرطان.
6_ تخليد ذكرى رحيل الأمير المجاهد محمد بن عبد الكريم الخطابي 12 فبراير.

رابط مختصر